Logo 2 Image




فلسطين النيابية تلتقي بوفد مقدسي

08/02/2022

أكد رئيس لجنة فلسطين النيابية، محمد الظهراوي، أن القدس حاضرة دائمًا في وجدان جلالة الملك عبدالله الثاني، مشددًا على أهمية الوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس الشريف.
وقال، خلال لقاء اللجنة اليوم الثلاثاء بوفد مقدسي، بحضور النائب عماد العدوان، إن جلالة الملك أعاد الزخم للقضية الفلسطينية في كل المحافل الدولية والإقليمية.
وأشار الظهراوي إلى أن "فلسطين النيابية" تتابع دومًا وعن كثب كل ما يجري في فلسطين المحتلة، وتعمل، ضمن الإمكانات، على تذليل العقوبات التي تواجه أبناء المخيمات في المملكة.

من ناحيته، أكد العدوان أهمية الوصاية الهاشمية في الحفاظ على الوضع التاريخي للقدس، مشيرًا إلى أن اللجنة تُتابع كل ما يجري في القدس.

من جهته، أكد الوفد المقدسي أهمية الوصاية الهاشمية في القدس، مشيدًا بالدور الذي يقوم به جلالة في إعادة الزخم للقضية الفلسطينية.
وثمن توجيهات جلالته بإعفاء جميع المستأجرين من المسلمين والمسيحيين للعقارات الوقفية الإسلامية الصحيحة التي تستوفيها الدائرة العامة لأوقاف القدس، من دفع إجارة عقاراتهم عن العامين الماضيين جراء جائحة كورونا.
واستعرض الوفد أبرز التحديات التي تواجه أبناء البلدة القديمة في القدس والتصرفات الهمجية للاحتلال الصهيوني والتضييق عليهم.