Logo 2 Image




"فلسطين النيابية" تحذر بذكرى "النكبة" من خطورة ما يقوم به العدو الإسرائيلي

حذرت لجنة فلسطين النيابية، في بيان اصدرته اليوم السبت، بمناسبة الذكرى 73 لـ"النكبة"، من خطورة ما يقوم به العدو الإسرائيلي من السطو على القدس، ومواصلة الاستيطان لتهويد فلسطين وطمس قضيتها، وكذلك الحرب المسعورة التي تقودها على الشعب الفلسطنيني في القدس وغزة وأراضي 48 . وقال رئيس اللجنة، النائب محمد الظهرواي، إن البؤر الاستيطانية تشهد تسارعا واضحاً، وتحركات خطيرة لفرض واقع جديد على الأرض خصوصا في مدينة القدس وفي منطقة الحرم الإبراهيمي الشريف في مدينة الخليل، في محاولة لضم أجزاء من الضفة الغربية وتوسيع الاستيطان وصولا إلى تهويد القدس. وأضاف ان كل ذلك يجري في ظل صمت عربي ودولي معيب، ينبئ بحجم التحديات التي تواجهها الأمة، موضحا ان احياءنا لذكرى النكبة 73 في هذا العام هو لتجديد الوعد والعهد لأهلنا في فلسطين بأننا معكم مهما اشتدت التحديات والمؤمرات. وحيا الظهرواي الشعب الفلسطيني المرابط على أرضه المدافع عنها وعن مقدساته حتى نيل الحرية واقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس. وأضاف أنه علينا ان نتحمل، كل في موقعه، مسؤوليتنا الوطنية والقومية والأخلاقية تجاه أسمى قضايا العصر وأعدلها، وعلينا أن نطالب ونضغط على مؤسسات المجتمع الدولي ومنظماته الحقوقية للوقوف عند مسؤولياته القانونية والأخلاقية انتصارا لحقوق الشعب الفلسطيني.