Logo 2 Image




"الطاقة النيابية" تؤكد ضرورة إعادة ترتيب ملف الطاقة

18/10/2021


قال رئيس لجنة الطاقة والثروة المعدنية النيابية، المحامي زيد العتوم، إن الضرورة أصبحت ملحة لإعادة ترتيب ملف الطاقة، باعتباره عامل رئيس ومؤثر على القطاعات الأخرى، وبالتالي سينعكس بشكل مباشر على نمو وازدهار الاقتصاد الوطني.
جاء ذلك خلال ترؤسه اجتماعًا للجنة، عقدته اليوم الاثنين، بحضور وزير الطاقة والثروة المعدنية الدكتور صالح الخرابشة، وامين عام الوزارة المهندسة اماني العزام، تم فيه بحث مناقشة خطة الوزارة القادمة والاطلاع على تقرير شركة "تشيزي" حول اسباب انقطاع التيار الكهربائي.
وأكد العتوم ضرورة أن يكون هناك استراتيجية واضحة لدى الوزارة لتصحيح واقع قطاع الطاقة في الأردن، سيما وأن أغلب القطاعات الانتاجية تعتمد عليه بشكل كلي، لافتاً الى ان استراتيجية الطاقة تفتقد الى خطة تنفيذية محكمة فضلًا عن تناقض القرارات الحكومية مع الاستراتيجية.

بدورهم، اكد النواب الحضور أهمية ان يكون ضمن خطة الوزارة القادمة عدد من الاجراءات التخفيفية على المواطن، والعمل على ايجاد خطط بديلة تكفل نمو الاقتصاد الاردني عبر دعم كل القطاعات الحيوية.
ودعوا الى اهمية التنوع بمصادر الطاقة، وتوفيرها بأسعار مناسبة، وزيادة الاعتماد على المحلية المختلفة خصوصا الصخر الزيتي، قائلين إن تراجع الاستثمارات قد يكون بسبب عامل ارتفاع تكلفة الطاقة.
كما تطرق النواب الى جملة من المشاكل والمعيقات التي تتعلق بقطاع الطاقة، أبرزها: اتفاقيات الطاقة، والتعرفة الكهربائية الجديدة، وفلس الريف، والطاقة المتجددة، بالإضافة للمشكلة الأبرز وهي ارتفاع تكلفة التعرفة الكهربائية والتي يُعاني منها الجميع.
وتساءلوا عن ماهية البدائل التي ستتبعها شركة الكهرباء والوزارة تجاه اي انقطاع من الممكن ان حدث مستقلًا.

من جانبه، قال الخرابشة إن الوزارة تسلمت المسودة النهائية لتقرير "تشيزي" حول انقطاع الكهرباء في الأردن يوم الجمعة الماضي، وسيتم دراسة نتائج التقرير ومناقشته مع لجنة الطاقة النيابية الأسبوع المقبل.
وأكد أن الوزارة ستتابع مع شركة الكهرباء الوطنية توصيات تقرير شركة (تشيزي) والعمل على تنفيذها لضمان الحد من تكرار حادثة الإطفاء الشامل.
واستعرض الخرابشة خطط الوزارة، قائلًا إنها تنظر في مشروع (الممر الأخضر الشرقي) لمساعدتنا في مشروع الربط الكهربائي مع السعودية والعراق وفي مشروع توليد الكهرباء من الغاز المنتج من حقل الريشة ونقله الى مراكز الصناعات، مؤكدا أهمية الربط الكهربائي مع لبنان وسورية.
وأشار الى ان خطة الوزارة في مجال تخزين الطاقة الكهربائية المنتجة من الطاقة المتجددة، مؤكدا ان مشروع التخزين من شأنه تخفيض الكلف على قطاع الكهرباء.
وأضاف أن فلس الريف يشكل حقا للمواطن المغطى بالكهرباء بنسبة 99.9 بالمئة، موضحًا أن وزارة الطاقة تعمل على دعم مشاريع انتاجية في المحافظات من خلال فلس الريف وبما يعود على التنمية المستدامة.
واكد الخرابشة ان الحكومة معنية بإيجاد الحلول لمشكلة الطاقة التي تواجه مختلف القطاعات الإنتاجية وبما يقلل الكلف التشغيلية ويخدم التنمية المستدامة.
وفي موضوع استيراد النفط من العراق، قال الخرابشة إن عملية الاستيراد تتواصل بواقع 10 آلاف برميل يوميًا، وذلك بموجب مذكرة التفاهم الموقعة بين الجانبين.