Logo 2 Image




"الإدارية النيابية" تطالب بتوحيد العلاوة الفنية للمحاسبين والإداريين بمؤسسات الدولة


 دعت اللجنة الإدارية النيابية برئاسة الدكتور علي الطراونة الى ضرورة توحيد العلاوة الفنية للمحاسبين والاداريين في جميع مؤسسات الدولة وذلك من اجل تحقيق العدالة بين جميع موظفي القطاع العام.
جاء ذلك خلال اجتماع خصصته اللجنة اليوم الاثنين لمناقشة موضوع العلاوات الفنية للمحاسبين والاداريين في وزارة الصحة، بحضور وزير الدولة للشؤون القانونية محمود الخرابشة، ورئيس ديوان الخدمة المدنية سامح الناصر، وامين عام وزارة الصحة للشؤون الفنية والإدارية الدكتورة إلهام خريسات، وممثلين عن محاسبين واداريين في الوزارة.
واكد الطراونة في مستهل الاجتماع ضرورة انصاف المحاسبين والاداريين في وزارة الصحة ورفع العلاوة الفنية لهم، لافتاً الى ان هناك تفاوتاً في العلاوات الفنية بين الوزارات يجب معالجته حتى لا ينعكس على أداء الموظف العام.
وشدد على أهمية وضع نظام موحد للعلاوات والمكافآت لتحفيز الموظف العام لا سيما انهم يؤدون نفس المهام، مثمناً في الوقت ذاته الجهود المضنية التي قامت بها كوادر وزارة الصحة في التصدي لجائحة كورونا.

من جهتهم طالب النواب: راشد الشوحة واحمد الخلايلة ومحمد الشطناوي وامغير الهملان وزهير السعيدين برفع العلاوة للمحاسبين والاداريين في وزارة الصحة والإسراع في تطبيق النظام الموحد للعلاوات من اجل معالجة التباين والتفاوت بين رواتب الموظفين في مختلف الوزارات والمؤسسات.

بدوره أكد الخرابشة حرص الحكومة على تحقيق العدالة بين الموظفين وإزالة جميع التشوهات التي تحول دون ذلك، قائلاً طالما ان الموظف يؤدي ذات الخدمة التي يؤديها زميله في وزارة أخرى فالأصل ان تكون جميع الحوافز والعلاوات موحدة.
وأشار بهذا الصدد الى ان هناك نظاما موحدا للعلاوات والحوافز وتوجهاً لتقريب الرواتب بين القطاعين العام والخاص انطلاقاً من مبدأ الشراكة بين القطاعين.
 
من جهته قال الناصر ان الحكومة حريصة على تحسين الواقع المعيشي للموظف وتسعى الى تحقيق العدالة بين الجميع بحيث تكون الرواتب ضمن الرواتب المتعارف عليها وملاءمة لضمان التوازن في سوق العمل بين موظفي القطاع العام والخاص.
وحول مطلب المحاسبين والإداريين، أوضح الناصر ان هناك لجنة مشكلة من وزارة الصحة ووزارة المالية وديوان الخدمة المدنية وتعمل حالياً لدراسة هذا الامر للخروج بتوصيات سيتم رفعها الى مجلس الخدمة المدنية ومن ثم الى مجلس الوزراء لاتخاذ القرار المناسب بشأنها.
ولمعالجة التفاوت في المكافآت، أكد الناصر ان هناك تعليمات لتوحيد المكافآت اعتباراً من عام 2020 وستكون مرتبطة بالأداء والانجاز لتحقيق مبدأ تكافؤ الفرص وتحقيق العدالة.

من جانبها، أكدت خريسات ان وزارة الصحة اثبتت انها الجيش الأبيض لما قامت به من جهود كبيرة بذلتها جميع كوادر الوزارة للتصدي الى وباء "كورونا" وآثاره الصحية الامر الذي يتطلب دعم كوادرها وتحقيق العدالة لهذه الفئة اسوة بالمحاسبين والاداريين في الوزارات والدوائر الأخرى.
وأشارت خريسات الى ان وزير الصحة رفع كتاباً الى مجلس الخدمة المدنية بخصوص العلاوة الفنية وهناك لجاناً مشتركة بين الوزارة والديوان تعمل حالياً لدراسة هذا الامر علماً بانه تم رصد مخصصات لهذه الغاية.

فيما طالب ممثلون عن المحاسبين والاداريين في الوزارة برفع العلاوة الفنية لهم الى 135% مستعرضين في الوقت ذاته حجم التفاوت بين رواتبهم ورواتب نظرائهم في الوزارات الأخرى.