Logo 2 Image




البرلمانية الأردنية الأوروبية تؤكد ضرورة تعزيز العلاقات الاقتصادية والزراعية مع إيطاليا

21/06/2022

أكد رئيس الجمعية الصداقة البرلمانية الأردنية الأوروبية، النائب خلدون حينا، أهمية تعزيز العلاقات الاقتصادية والزراعية ما بين الأردن وإيطاليا، مع ضرورة التركيز على موضوع الأمن الغذائي، وإعطائه أولوية وأهمية.
وشدد، خلال لقاء الجمعية، اليوم الثلاثاء، مع السفير الإيطالي لدى عمان لوتشانو بيزوتي، على أهمية الاستفادة من الخبرات الإيطالية في الزراعة، خاصة في مجال الأمن الغذائي.
ودعا حينا إلى ضرروة فتح باب فُرص العمل أمام الأردنيين في إيطاليا، خصوصًا فيما يتعلق بالتخصصات التقنية والفندقية، والتي يمتلك الأردنيين فيها كفاءة مشهود لها.
وتطرق إلى موضوع إعمار سورية والعراق، في قابل الأيام، إذ أكد أن الأردن سيكون بوابة لإعادة الإعمار في هذين البلدين الشقيقين، داعيًا رجال الأعمال والمصانع الإيطالية إلى الاستثمار في ذلك من خلال الأردن.
وفيما يتعلق بشهادات مزاولة المهنة لخريجي تخصصات الطب في الجامعات الايطالية، أكد حينا ضرورة تسهيل الإجراءات وتذليل كل العقبات المتعلقة بهذا الشأن.
وبخصوص القضية الفلسطينية، أكد حينا أهمية الوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس الشريف، مشيرًا إلى ضرورة إيجاد حل دائم شامل لهذه القضية، يضمن حق الفلسطينيين في أراضيهم التي اُحتلت من قبل جيش الاحتلال الإسرائيلي.

من جهتهم، دعا النواب: عبدالرحيم المعايعة وخالد البستنجي ومحمد المحارمة، إلى تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين، خاصة في مجال التبادل السياحي بين البلدين، وفتح فُرص عمل أمام الأردنيين في إيطاليا.
وتطرقوا إلى التحديات والمُعيقات التي تواجه الأردن جراء استقباله العديد من موجات اللجوء على أراضيه، خصوصًا فيما يتعلق بنقص المياه والتأثير سلبًا على الصحة والتعليم والبُنى التحتية.
وثمن هؤلاء النواب، دعم إيطاليا للأردن في مُختلف المجالات، داعين إلى أهمية إنشاء مدارس إيطالية في مُختلف مناطق المملكة الزراعية.

بدوره، قال السفير الإيطالي إن قوة الأردن تنبع من نسبة الشباب لديه، والتي تصل إلى الثُلثين تقريبًا من عدد سكانه، مضيفًا أن هناك تعاونًا إيطاليًا أردنيًا في مجالي الزراعة والتعليم العالي.
وبشأن نقص المياه الحاد في المملكة، أوضح بيزوتي أن هناك مكتبًا تعاونيًا دوليًا، يقوم بالعمل على تطوير شبكة المياه في الأردن، فضلًا عن دعم مشروع تحلية مياه البحر الأحمر، مشيرًا إلى أنه بحث، خلال اجتماعه مع المعنيين في وزارة المياه والري، تنفيذ مشاريع من شأنها تخفيف وطأة نقص المياه.
كما لفت إلى أن هناك العديد من المصانع الإيطالية في الأردن، والتي تتميز بالكفاءة والجودة العالية، فضلًا عن تشغيلها أيادي عاملة.
وفيما يتعلق بالقضية الفلسطينية، أكد بيزوتي أهمية الوصاية الهاشمية على المقدسات في القدس، والتي أكد عليها أيضًا رئيس جمهورية إيطاليا، خلال رسالة بعثها إلى جلالة الملك عبدالله الثاني بمناسبة عيد الاستقلال.
كما أكد وضوح موقف الاتحاد الأوروبي وإيطاليا تجاه قرارات الأمم المتحدة بخصوص القضية الفلسطينية، وضرورة أن يكون هناك سلام عادل وشامل.