شاهد البث الحي
 

المجلس الحالي

اخبار اللجان

مالية النواب تمهل ضريبة الدخل 60 يوما لتحصيل مبالغ مترتبة على شركات المناطق التنموية

مالية النواب تمهل ضريبة الدخل 60 يوما لتحصيل مبالغ مترتبة على شركات المناطق التنموية

عمان 5 كانون الأول - أمهلت اللجنة المالية النيابية دائرة ضريبة الدخل والمبيعات 60 يوما لتحصيل مبالغ مالية مترتبة على شركات في المناطق التنموية تقدر بــ 7 ملايين دينار من إجمالي المبالغ المترتبة عليها، والبالغة 60 مليون دينار تم تحصيل 53 مليونا منها لصالح خزينة الدولة في وقت سابق.
جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقدته اللجنة اليوم الخميس، برئاسة النائب الدكتور خالد البكار، وحضور ممثلين عن ديوان المحاسبة، والجهات ذات العلاقة بالمخالفات التي تم مناقشتها. وقال البكار لوكالة الأنباء الأردنية (بترا)، إن اللجنة كلفت مندوب ديوان المحاسبة المختص برفع تقرير تفصيلي للجنة النيابية خلال أسبوع حول الإعفاءات التي حصلت عليها بعض شركات استيراد أجهزة توفير الطاقة، موضحا أن ممثل دائرة الجمارك لدى اللجنة المعنية في منح الإعفاءات تحدث أمام اللجنة النيابية عن قيام وزير طاقة وثروة معدنية في وقت سابق بمنح إعفاء ضريبي لشركة توفير طاقة دون الرجوع للجنة المختصة. كما واصلت اللجنة النيابية مناقشتها تقرير ديوان المحاسبة لسنة 2017 بحضور ممثلين عن ديوان المحاسبة، ومدير عام دائرة ضريبة الدخل والمبيعات، ومدير عام دائرة الجمارك العامة، وممثلين عن جهات وردت بحقها مخالفات في تقرير الديوان.
وقررت اللجنة التوصية بتحويل بعض المخالفات لهيئة النزاهة ومكافحة الفساد لورود شبهات فيها، علما بأن تحويلها للهيئة لا يعني وجود فساد واضح، إضافة إلى التوصية باستمرارية تحصيل مبالغ مالية لصالح خزينة الدولة خلال فترة محددة، والاستمرار في متابعة بعض المخالفات. وحضر الاجتماع النواب رياض العزام، موسى الوحش، وعقلة الغمار، وإبراهيم بني هاني، وعمر قراقيش، وراشد الشوحة، ومعتز ابو رمان، ونواف النعيمات.


شاركنا على
Twitter Facebook Google+
إدارية النواب تبحث مطالب موظفي الزراعة

إدارية النواب تبحث مطالب موظفي الزراعة


عمان 5 كانون الأول - بحثت اللجنة الإدارية النيابية، خلال اجتماع عقدته اليوم الخميس برئاسة النائب علي الحجاحجة، عددا من مطالب العاملين في وزارة الزراعة.
وقال الحجاحجة ان اللجنة استمعت، بحضور امين عام وزارة الزراعة محمود الجمعاني ومدير الموازنة العامة مجدي الشريف ومندوب ديوان الخدمة المدنية عادل القواسمة، الى المطالب التي قدمها موظفي "الزراعة"، والتي تأتي استكمالا للمطالب التي تقدموا بها سابقا، ومن شأنها تحسين ظروفهم الاقتصادية الصعبة.
من جهتهم، قال أعضاء اللجنة إنهم يؤيدون بعض المطالب، وخصوصًا المتعلقة بإزالة التشوهات والفوارق في الرواتب، مضيفين في الوقت نفسه صعوبة إزالتها في وقت قصير.
من جانبهم، أشار موظفون بوزارة الزراعة إلى مطالبهم، والتي تتلخص بـ"رفع علاوة المكافأة الشهرية بمقدار 150 دينار، تثبيت عمال العقود، تفعيل صندوق الادخار، صرف راتب ثالث عشر ورابع عشر، منح دراسية لأبناء العاملين في الوزارة".
ومن المطالب أيضًا، شمول الموظفين بعلاوة خطورة المهنة ممن يتعرضون للمخاطر، استفادة الموظفين من قروض الإقراض الزراعي وبفائدة صفرية، فتح بنود الموازنة المغلقة والتي تضرر منها الموظفين.
بدوره، قال الجمعاني إن المساواة بين أذرع الوزارة مثل الارشاد الزراعي ومؤسسة الإقراض الزراعي تمت خلال الهيكلة التي قامت بها الحكومة العام 2012، لكن بقيت بعض الفوارق نظرا للحقوق المكتسبة للموظفين.
وفيما يتعلق بالمكافآت، بين الجمعاني أن سبب الفروق ناتج عن اختلاف طبيعة العمل بين مختلف أذرع "الزراعة"، مضيفًا أن مخصصات الوزارة للمكافآت تبلغ 4.5 مليون دينار، فيما تم زيادة كل موظف 20 دينارًا.
أما بالنسبة للعلاوة الفنية، قال الجمعاني إننا نطبق نظام الخدمة المدنية، ولم ينص النظام على علاوة خطورة عمل لموظفي الوزارة.
وبشأن يتعلق بصندوق الإدخار وتثبيت الموظفين، أوضح الجمعاني ان الوزارة قامت بمخاطبة رئاسة الوزراء بشأن ذلك، إذ أن الموافقة على مثل هذه القرارات ليس من صلاحيات "الزراعة".
من ناحيته، قال الشريف ان وزارة الزراعة خاطبت الموازنة العامة ورئاسة الوزراء لزيادة مخصصات الوزارة المرصودة لغاية المكافآت، وتم الموافقة عليها بقيمة مليون دينار بالرغم من الظروف المالية الصعبة.
فيما أشار القواسمة إلى الإعلان عن الحزمة الاقتصادية الثالثة والتي تتضمن زيادة رواتب موظفي القطاع العام.
 


شاركنا على
Twitter Facebook Google+
خارجية النواب  تعزي السعودية بوفاة الامير متعب بن عبد العزيز اَل سعود

خارجية النواب تعزي السعودية بوفاة الامير متعب بن عبد العزيز اَل سعود


عمان 4 كانون الأول -  أعربت لجنة الشؤون الخارجية النيابية عن خالص تعازيها ومواساتها الحارة للمملكة العربية السعودية الشقيقية بوفاة المغفور له بأذن الله الامير متعب بن عبد العزيز اَل سعود.
وعبرت اللجنة على لسان رئيسها النائب رائد الخزاعلة، في برقية تعزية وجهتها اليوم الخميس للمملكة العربية السعودية الشقيقة عبر القائم بأعمال سفير خادم الحرمين الشريفين في المملكة عن تعازيها للأسرة الحاكمة بهذا المصاب الأليم، سائلة المولى عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته وان يلهم أسرته الكريمة والشعب السعودي الشقيق جميل الصبر والسلوان.
 


شاركنا على
Twitter Facebook Google+
سياحة النواب تبحث خطط واستراتيجيات وزارة النقل

سياحة النواب تبحث خطط واستراتيجيات وزارة النقل

عمان 4 كانون الأول - بحثت لجنة السياحة والآثار والخدمات العامة النيابية، خلال اجتماع عقدته اليوم الأربعاء برئاسة النائب حسن العجارمة، خطط واستراتيجيات وزارة النقل والدوائر التابعة لها للمرحلة المقبلة.
وقال العجارمة، بحضور وزير النقل خالد سيف وامين عام الوزارة وسام التهتموني ومدراء هيئة النقل البري بشار العمري والأرصاد الجوية حسين المومني ومؤسسة الخط الحديدي الحجازي صلاح اللوزي، ان هذا الاجتماع يهدف إلى الاطلاع على خطط وزارة النقل لملف الخدمات والنقل في مختلف انماطه سواء كان بحريا او جويا او بريا.
وأشار إلى الخطط التي تم وضعها سابقا بالنسبة للوزارة او الهيئات التي تتبع لها، والتحديات التي تواجههم، ومحاولة التغلب عليها في ظل الشراكة بين مجلس النواب والحكومة لتحقيق المصلحة العامة للوطن والمواطن.
كما لفت العجارمة إلى حزمة التحفيز الاقتصادي الثانية التي أطلقها رئيس الوزراء، مؤخرا، والتي تضمنت دمج بعض الهيئات التابعة للوزارة، داعيا الى اجراء الدراسات الفنية وعدم التسرع بعمليات الدمج نظرا لخصوصية بعض الهيئات مثل هيئة الطيران التي يجب ان تراعي الاتفاقيات الدولية.
بدوره، قال سيف انه يوجد استراتيجيات واضحة لوزارة النقل والهيئات التابعة لها التي تم انجاز العديد منها على شكل مشاريع قابلة لتنفيذ، كما تم البناء على مشاريع كانت موجودة في السابق أبرزها عطاء نظام النقل الذكي والذي يسمح بتتبع المركبات وضبط آلية الدعم لأصحاب الباصات.
وأضاف ان لدى الوزارة فرصة كبيرة لتطوير النقل الجماعي لما له من دور في حل مشكلة الازدحامات المرورية، مشيرا الى ان 10% يعتمدون على النقل العام نظرا لانعدام الثقة ما بين المواطن ووسائط النقل.
وفيما يتعلق بموضوع "الدمج"، بين سيف انه تم الدخول بالتفاصيل للإدارة الفنية والإدارية لدائرتي الأرصاد الجوية والخط الحجازي، وان دائرة الأرصاد الجوية سيعاد تشكيلها لتكون تابعه للوزارة مباشرة او لهيئة الطيران المدني نظرا للعلاقة بينهم حسب المعايير العالمية.
من جانبها، بينت التهتموني ان موضوع "الدمج" سيحقق وفرا في المباني والمفوضين والسيارات والمستشارين وستقدم دراسة كاملة بالأرقام بقيمة الوفر قريبا.
من ناحيته، قال العمري ان اهم مشاريع هيئة تنظيم قطاع البري هو مشروع أنظمة النقل الذكية لحل مشاكل النقل وتم اجراء طرح عطاء ومن المتوقع البدء بتنفيذه خلال أسبوع وسيبدأ بخطوط الجامعات.
وفيما يتعلق بموضوع المجمعات ومراكز الانطلاق، أوضح العمري انه تم البدء بالمرحلة الأولى حيث تم انجاز اربعة مجمعات وهنالك عدد من المجمعات سيتم تسليمها قريبا وهنالك تصميم لعدد من المجمعات في الالوية عند توفر التمويل اللازم.
وفيما يتعلق بالتطبيقات الذكية، بين العمري انه تم ترخيص ست شركات للتطبيقات الذكية بعدد 13 ألف سائق على مستوى المملكة وتم اشراك التاكسي الأصفر بعدد من التطبيقات.
من ناحيته، قال المومني ان دائرة الأرصاد الجوية دائرة عريقة تم انشاؤها العام 1951 ويوجد بها سجل مناخي منذ العام 1914 وهو سجل مؤرشف الكترونيا.
وأضاف ان لدى الدائرة 36 مشروعا انتهى منها 19 مشروعا، 10 منها متوقفة بسبب بعض المعيقات المالية، لافتا الى ان الدائرة تقوم بالإضافة الى اعداد النشرة الجوية، الرصد الجوي في كل المطارات العسكرية والمدنية، فضلًا عن أن لها 26 محطة موزعة على المملكة.
وتابع المومني أن الدائرة تقدمت لإنشاء نظام لدائرة الأرصاد يسمح لها بتقاضي المبالغ التي تدفع بدل إعطاء المعلومات عن الحالة الجوية في كل مطار، والتي تبلغ ما بين 100 و300 دينار عن كل طائرة تقلع.
إلى ذلك، قال اللوزي ان هناك خطة مع الأتراك لإعادة تأهيل الخط الحجازي، وان هناك مشروع لإعادة تأهيل محطات الزرقاء وعمان، علما انه تم تأهيل محطة الجيزة والقطرانة والخربة السمرا بالكامل، وكذلك تم تأهيل محطة المفرق والحديقة التابعة لها بتمويل مباشر من جلالة الملك.


شاركنا على
Twitter Facebook Google+
فلسطين النيابية تناقش التسهيلات الممنوحة للغزيين في تملك الأراضي

فلسطين النيابية تناقش التسهيلات الممنوحة للغزيين في تملك الأراضي

عمان 4 كانون الأول - قال رئيس لجنة فلسطين النيابية يحيى السعود إن اللجنة معنية بمتابعة كل القضايا التي تواجه أبناء قطاع غزة وتذليل الصعوبات أمامهم.

وأشار، خلال اجتماع اللجنة اليوم الأربعاء خُصص لمناقشة التسهيلات الممنوحة للغزيين في تملك الأراضي، إلى أن "فلسطين النيابية" تطالب بأبسط الحقوق للغزيين، مضيفًا أنه ورغم كل المطالبات منذ العام 2010 "إلا أنها لم تصل للمستوى المطلوب".
وتابع السعود، بحضور وزير المالية محمد العسعس ومدير عام دائرة الأراضي والمساحة بالوكالة محمد الصوافين ورئيس لجنة مخيم غزة في جرش عودة أبو الصوصين، أنه وحسب احصائيات دائرة الشؤون الفلسطينية فقد بلغ عدد الغزيين المقيمين في المملكة 154 ألف.
من جهته، استعرض العسعس القرارات التي اتخذها مجلس الوزراء للتسهيل على الغزيين، والتي من أبرزها: القرار الصادر العام
الماضي والمتضمن السماح لرب الأسرة بإمتلاك قطعة أرض لا تتجاوز مساحتها الدونم الواحد، فيما تم تعديل القرار بعد ذلك بالسماح للزوجة والأرملة والمطلقة بالتملك أيضًا، مشيرًا إلى أن هذا القرار جاء من حرص الحكومة للتسهيل على أبناء قطاع غزة وتنشيط قطاع الأراضي.
وأوضح أن عدد الطلبات التي تقدم بها الغزيين ويرغبون بتملك عقار بلغ 753 طلبًا، منذ مطلع العام الحالي وحتى الآن، فيما تمت الموافقة على 640 منها، وتم تسجيل 500 منها، وبقي 113 طلب قيد الدراسة لاستكمال الموافقات من الجهات المعنية.
بدوره، قال الصوافين إنه وبموجب القانون الأردني، فإن أي شخص لا يحمل جنسية إحدى الدول العربية، لا يمتلك عقار في الأردن، إلا في حال توافر شرط المعاملة بالمثل، أما إذا كان الشخص غير عربي فلا يسمح له بالتملك خارج حدود التنظيم".
وبشأن أراضي الباقورة، أوضح الصوافين "أن هناك حقوق تصرف باسم شركة كهرباء فلسطين منذ الانتداب البريطاني، ولا يوجد في وثائق دائرة الأراضي والمساحة أي وثيقة تشير إلى تملك أشخاص طبيعيين إسرائيليين".
ولفت إلى أن دائرة الأراضي والمساحة ستبحث مع لجنة وزارية في مجلس الوزراء ذلك، وستعمل على إعادة النظر بشروط تملك الأراضي، قائلًا إن الدائرة تطلب صورة مصدقة عن الجواز المؤقت والبطاقة البيضاء للتأكد من صحتها للمالك.
وأوضح الصوافين "أن القانون، وليس الإجراءات، هو من يمنع الغزيين من التملك خارج التنظيم".


شاركنا على
Twitter Facebook Google+
التعليم النيابية تطالب الحكومة بتحمل مستحقات مالية للجامعات

التعليم النيابية تطالب الحكومة بتحمل مستحقات مالية للجامعات

طالبت لجنة التعليم والشباب النيبابية الحكومة تحمل الالتزامات المالية المستحقة للجامعات، البالغ مقدارها 173مليون دينار خلال الاجتماع الذي عقدته اللجنة اليوم الثلاثاء برئاسة النائب الدكتور مصلح الطراونة، وحضور وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور محي الدين توق، ورئيس هيئة إعتماد الجامعات الدكتور بشير الزعبي، ورؤساء الجامعات الحكومية.

واشار الزعبي الى تحدي يواجه الجامعتين الاردنية، واليرموك نجم عن ارتفاع أعداد طلبتيها مقارنة بالطاقة الاستيعابية المسموح بها للجامعتين ، وبواقع 15 الف مقعدا جامعيا، في حين هناك جامعات لديها فائض في المقاعد يزيد عن 15 الف مقعد جامعي، وما زالت شاغرة.

وفي التفاصيل قال الطراونة إن اللجنة بحثت العديد من الملفات المتعلقة بدعم الجامعات الحكومية، والقبولات الجامعية، وتعيين أعضاء هيئة التدريس، والابتعاث، مشيرا إلى ضرورة معالجة كافة التحديات والمشاكل التي تواجه الجامعات.

وأضاف الطراونة أن من أبرز التحديات التي تواجه الجامعات ما هو متعلق بالضعف المالي في ظل إستمرارية العجز بموازناتها، وإرتفاع الدين العام المستحق عليها، إضافة إلى عزوف الطلبة عن الالتحاق في بعضها، مثل الحسين بن طلال، والطفيلة التقنية، مؤكدا ضرورة التزام الحكومة بدفع المستحقات المالية للجامعات والمتعلقة بمكرمة "الجسيم" لابناء الشهداء والمصابين العسكريين من القوات المسلحة الاردنية-الجيبش العربي، والأجهزة الأمنية.

من جانبه قال الوزير توق إن الحكومة حريصة على دعم الجامعات ومساندتها لتجاوز الصعوبات والتحديات، حيث تم دعمها ماليا منذ مطلع العام ولغاية تشرين الثاني الماضي بواقع 59مليون دينار، إضافة إلى أن مجلس الوزراء اتخذا قرارا بزيادة عدد المنح الجامعية المخصصة في جامعة الحسين بن طلال، وجامعة الطفيلة التقنية شريطة أن يكون الطالب الراغب بالحصول على المنحة الجامعية من إقليم الوسط أو الشمال لغايات تشجيعهم للذهاب الى الجامعتين في الطفيلة ومعان.

ودعا توق إدارات الجامعات الحكومية إلى تقديم ما لديهم من مقترحات وحلول لدراستها والعمل على ايجاد آلية لتجاوز الصعوبات كافة والتحديات، وتحسين استثماراتها، مشيرا الى ان لدينا تفاوت في واقع الجامعات من الناحية المالية فبعضها بنسبة جيد، وبعضها بنسبة جيد جدا، لكن المشكلة الحقيقة تكمن في جامعات مؤتة والحسين بن طلال والطفيلة وآل البيت، حيث تعاني ظروفا مالية صعبة.

وفيما يتعلق بـ"الجسيم" قال توق إن هناك لقاءات سابقة خلصت الى جملة من المقترحات التي من الممكن ان تساهم في حل الملف ومعالجته.

من جانبه قال رئيس هيئة اعتماد الجامعات ان السنة الدراسية 2019-2020كانت استثنائية لدى الجامعات ليس بسبب عدد المقبولين على البرنامج العادي والموازي، وانما بسبب ارتفاع المعدلات للطلبة الناجحين في الثانوية العام لهذا العام، حيث بلغ عدد الحاصلين على معدلا فوق 99بالمئة نحو 497طالب وطالبة، ما دفعنا الى اتخاذ قرار بزيادة عدد المقاعد لبعض التخصصات خاصة كليات الطب بالجامعات الحكومية، وذلك لاعتبارات انسانية واقتصادية واجتماعية.

وفيما يتعلق بملف الابتعاث لدى الجامعات الحكومية قال الزعبي" ان جامعة الهاشمية سجلت اعلى رقم بواقع 120مبتعث حاليا على مقاعد الدراسة فيما سجلت الجامعة الاردنية 82مبتعث، واليرموك 53 مبتعث، ومؤتة68 مبتعث، والعلوم والتكنولوجيا 94مبتعث، والطفيلة التقنية 34 مبتعث، والحسين بن طلال 24 مبتعث، وآل البيت13مبتعث، والالمانية 14 مبتعث.

من جانبهم استعرض رؤساء الجامعات الحضور واقع التحديات والمعضلات التي تواجه الجامعات الحكومية، مطالبين لجنة التعليم والشباب النيابية والحكومة بالعمل على دعم الجامعات والوقوف الى جانبها، من اعفائها من رسوم الاعتماد السنوية، وزيادة المخصصة المالية للجامعات في الموازنة، وتحمل الحكومة لمكرمة الجسيم.

الجامعات الدكتور بشير الزعبي، ورؤساء الجامعات الحكومية.

وبنص المادة (22 ط) من قانون التقاعد العسكري لعام 1959 وتعديلاته:(يتمتع أبناء الشهداء والمتوفين والمصابين من منتسبي القوات المسلحة بعاهات جسيمة تمنعهم من إعالة أنفسهم أثناء قيامهم بواجباتهم العسكرية أو بسببها بالمجانية الكاملة في جميع مراحل التعليم بمدارس ومعاهد وزارة التربية والتعليم أو الجامعات أو الكليات أو بالمدارس العسكرية الأردنية بجميع درجاتها العلمية على أن لا يتجاوز عمر المستفيد الثلاثين عاماً وذلك إذا استوفوا شروط التسجيل بتلك المدارس والمعاهد والكليات والجامعات).

 


شاركنا على
Twitter Facebook Google+
اقتصاد النواب تؤكد أهمية إزالة معيقات تواجه الاستثمار والمستثمرين

اقتصاد النواب تؤكد أهمية إزالة معيقات تواجه الاستثمار والمستثمرين

عمان 3 كانون الأول - أكد رئيس لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية خير أبو صعيليك أهمية معالجة التحدّيات وإزالة جميع المعيقات التي تواجه الاستثمار والمستثمرين عبر اتخاذ خطوات وإجراءات تعزز البيئة الاستثمارية في الأردن.
جاء ذلك خلال اجتماع خصصته اللجنة اليوم الثلاثاء لمناقشة تحسين البيئة الاستثمارية، بحضور وزير الداخلية سلامة حماد ورئيس هيئة الاستثمار الدكتور خالد الوزني، ومدير التنمية المحلية في وزارة الداخلية المحافظ محمد السرحان.
وجدد أبو صعيليك التأكيد على ان تحفيز الاستثمار يسهم في حل المعضلة الاقتصادية باعتباره عصب الاقتصاد الوطني وركيزة اساسية في عملية الاصلاح الاقتصادي والتنمية الشاملة وخلق فرص العمل.
وثمن الدور الذي تضطلعا به وزارة الداخلية وهيئة الاستثمار لتشجيع الاستثمار وتذليل العقبات التي تواجه المستثمرين وسرعة استجابتهما لحل بعض القضايا التي واجهات بعض المستثمرين، مؤكداً ان وجود "الداخلية" في منظومة الاستثمار امر إيجابي ويصب في مصلحة الاستثمار.
وقال "رغم الإجراءات الحصيفة والايجابية التي يجب تعظميها الا اننا اليوم معنيون بتسليط الضوء والاشارة الى بعض النقاط والسلبيات بغية معالجتها"، مشدداً على ضرورة تسهيل الإجراءات وتبسيطها وعدم التشدد في تطبيق التعليمات والقضاء على البيروقراطية لكي تمر الأمور بكل سلاسة ويسر.
واثار أبو صعيليك عدداً من الملاحظات والشكاوى الواردة اللجنة تتعلق بإقامة المستثمرين وتملك الشقق والأراضي وتجديد رخص السواقة لأسرهم وأبنائهم بحيث تصبح كل خمسة او عشرة أعوام بدلاً من عام واحد.   
كما أشار الى ضرورة وجود شرطي سير صباحاً ومساءً في منطقة وسط البلد بعمان، وإعادة نقطة الشرطة في ساحة الملك فيصل والسماح لعرب 48 الوافدين للأردن بالتسوق في وسط البلد، مشيراً إلى أن هذا الامر كان مسموح به في السابق الا انه الآن توقف ما أثر على الحركة التجارية.
من جهتهم، طالب النواب خالد أبو حسان ومفلح الخزاعلة وعواد الزوايدة ورائد الخزاعلة ورجا الصرايرة وفواز الزعبي وقيس زيادين ومحمود الطيطي وموسى الوحش بضرورة حماية المستثمرين والاستثمارات وتوفير جميع السبل التي تسهم بتعزيز البيئة الاستثمارية، مؤكدين أهمية الحفاظ على منظومة الامن والأمان كونها تلعب دوراً هاماً في جذب المستثمر واشعاره بالأمن والاستقرار.  
وأكدوا أهمية تعزيز دور الحكام الإداريين ومنحهم الصلاحيات التي تمكنهم من دعم الاستثمار وتذليل العقبات التي تعترض طريقه وتنفيذ البرامج والمشروعات التنمويّة في المحافظات لغايات تحفيز النموّ الاقتصادي والارتقاء بواقعها التنموي وتوفير فرص العمل مشدّدين على ضرورة التنسيق والتعاون مع جميع الجهات ذات العلاقة، والتعاون لتنفيذ المشاريع التي تعود بالنفع على المواطن.
وفيما ثمنوا جهود وزارة الداخلية وهيئة الاستثمار بهذا الشأن دعوا الى إنجاح فكرة اللامركزية ودعمها لتشكل حاضنة جاذبة للاستثمار كما طالبوا بوجود دراسة شاملة وواضحة عن جميع التحديات والمعيقات التي تواجه المستثمرين بهدف معالجتها.   
بدوره، استعرض حماد جميع الخطوات والإجراءات التي قامت بها الوزارة لتحفيز الاستثمار وتهيئة البيئة الاستثمارية والتسهيل على المستثمرين، مؤكداً حرص الوزارة وسعيها المستمر لتطوير أجهزتها وتسليح كوادرها بالمهارات وتعزيز قدراتهم ليتمكنوا من تذليل جميع العقبات التي تقف بوجه المستثمرين.
وأشار الى انه تم استحداث وحدة امن وحماية الاستثمار في مديرية الأمن العام تعنى بأمن وتشجيع الاستثمار وتقديم الخدمات الأمنية المتميزة للمستثمر وفقا للرؤى الملكية السامية في بناء الأردن الانموذج.
وقال حماد "اننا نحرص على تطبيق شعار "حماية القانون بالقانون"، حيث منعنا التغول على المستثمرين بالتعاون مع جميع الأجهزة والجهات المعنية.
وأضاف وبالتعاون مع هيئة الاستثمار لقد طورنا بالتعليمات المتعلقة بأبناء المستثمرين بخصوص الجنسية، حيث كانت تمنح لأبناء المستثمر الذين لا تتجاوز اعمارهم 18 عاما، وأصبحت الآن لغاية 30 عاماً، ويحصل عليها هو وزوجته وابنه وزوجته.
وفيما يتعلق بالملاحظات التي أوردها رئيس وأعضاء اللجنة، وعد حماد بالعمل على بحثها وحلها جميعاً بما فيها المتعلقة بالسير في وسط البلد، ومعالجة تجديد رخص السواقة من خلال تعديل قانون السير، قائلاً ان المستثمر مرحب به ولا يمكن ان نعطل أي معاملة او تجديد رخصة الا إذا كان هناك جانب أمني.
كما تعهد بالسماح لعرب 48 بالتسوق في الأردن، واصفاً إياهم بالأهل.
وأشار إلى الإجراءات التي اتخذتها الوزارة للتسهيل على اهل القدس، حيث تم فتح مكاتب هناك وأصبحت معاملاتهم تأتي وترجع عبر البريد فضلاً عن الإجراءات الإيجابية التي تتعلق بتملك أبناء قطاع غزة.
من جانبه، أعرب الوزني عن تقديره للدور الذي تقوم به الداخلية وحجم التعاون الذي تبديه مع هيئة الاستثمار مثمناً سرعة استجابتها باتخاذ القرارات التي من شأنها تشجع الاستثمار وتمنع عرقلة المستثمرين خصوصاً في ظل وجود الوزير حماد.
وأشار الوزني الى بعض النقاط والملاحظات التي لا بد من معالجتها كموضوع الربط الالكتروني بين الهيئة والوزارة وإعادة النظر بالإقامة وتجديد الرخص بحيث لا تصبح سنوياً قائلاً يجب عدم التوقف عند الموافقات السنوية وتجديد الرخص.
فيما تطرق السرحان الى الدور التنموي الذي تقوم به الداخلية عبر مديريات التنمية الموجودة في جميع المحافظات، لافتاً الى ان الوزارة قامت بوضع دليل لأعداد الخطط الاستراتيجية كمتطلب لقانون اللامركزية يتضمن كل المعلومات والتفاصيل والمشاريع ودراسات الجدوى وفرص العمل.
وأشار الى ان الوزارة قامت بعقد دورات تدريبية بهدف تعزيز قدرات موظفي الداخلية واكسابهم المهارات للنهوض والارتقاء بالدور التنموي وتحفيز البيئة الاستثمارية.
 


شاركنا على
Twitter Facebook Google+
فلسطين النيابية: الأردنيون مستمرون بالدفاع عن القضية الفلسطينية

فلسطين النيابية: الأردنيون مستمرون بالدفاع عن القضية الفلسطينية

عمان 3 كانون الأول - قال رئيس لجنة فلسطين النيابية يحيى السعود إن الأردنيين جميعًا مستمرون في الدفاع عن القضية الفلسطينية والقدس، مشيدًا بصمود المقدسيين في مواجهة قوات الاحتلال الإسرائيلي.
وأضاف، خلال لقاء اللجنة اليوم الثلاثاء بمدير عام شركة جت للنقل السياحي مالك حداد ومدير إدارة أمن الجسور العقيد معن الخصاونة وممثلين عن ائتلاف الجمعيات المقدسية، إن اللجنة تسعى لتذليل كل الصعوبات والمعيقات للقادمين والمغادرين عبر جسر الملك حسين.
وأكد السعود دعم "فلسطين النيابية" لكل مبادرة من شأنها تقديم الخدمة للأهل في فلسطين بكل الطرق والوسائل حتى يعيشوا حياة كريمة.
وثمن استجابة، حداد لمطلب اللجنة بتوفير حافلات صغيرة لنقل الركاب والتسهيل عليهم وتقديم أفضل الخدمات لهم.
بدوره، أكد حداد إلتزام شركته بتقديم كل التسهيلات لنقل الركاب على مدار 24 ساعة، ولن يكون هناك أي تأخير على حركة الركاب بين الأردن وفلسطين، دعمًا لصمود الفلطسينيين.
من جانبه، قال الخصاونة إن أمن الجسور يعمل بناء على توجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني بتقديم أفضل الخدمات للركاب الفلسطينيين القادمين والمغادرين عبر جسر الملك حسين.
من ناحيته، أشاد ممثلو الائتلاف بمواقف جلالة الملك تجاه القضية الفلسطينية ودور الوصاية الهاشمية على المقدسات الاسلامية والمسيحية في القدس، مثمنين في الوقت نفسه سرعة الاستجابة لمطالب المقدسيين القادمين والمغادرين من الأردن وفلسطين.


شاركنا على
Twitter Facebook Google+
التقويم
أحد اثنين ثلاثاء أربعاء خميس جمعة سبت
1
 
2
 
3
 
4
 
5
 
6
 
7
 
8
 
9
 
10
 
11
 
12
 
13
 
14
 
15
 
16
 
17
 
18
 
19
 
20
 
21
 
22
 
23
 
24
 
25
 
26
 
27
 
28
 
29
 
30
 
31