Logo 2 Image




لجنة الصحة النيابية تتفقد مستشفيات محافظة الزرقاء

تفقدت لجنة الصحة والبيئة النيابية اليوم الاثنين واقع الخدمات الطبية والصحية في مستشفيات الأمير هاشم العسكري والزرقاء الحكومي الجديد والأمير فيصل في محافظة الزرقاء.

وقال رئيس اللجنة النائب الدكتور أحمد السراحنة إن الزيارة جاءت للوقوف على واقع الخدمات الطبية المقدمة للمرضى والمراجعين واحتياجات المستشفيات من الكوادر الطبية والتمريضية وبعض الأجهزة والمعدات لمواجهة وباء فيروس كورونا في ظل تزايد حالات الإصابات بالمملكة.

وأوضح ان اللجنة وبعد زيارات لعدد من محافظات المملكة، تواصلت مع مدراء الصحة والمستشفيات بهدف تلمس احتياجاتها من الكوادر الطبية والتمريضية والمعدات المختلفة من الأسرة والتجهيزات من أجل متابعتها مع وزارة الصحة.

وأشار إلى أهمية إقامة مستشفى ميداني آخر إلى جانب المستشفى الميداني العسكري في مستشفى الأمير هاشم العسكري بالزرقاء نظراً للكثافة السكانية الكبيرة في المحافظة.

وأوضح السراحنة، بحضور أعضاء اللجنة النواب الدكتور تيسير كريشان والدكتور فراس القضاة والدكتور أحمد الخلايلة والدكتور هايل عياش وهادية السرحان أن اللجنة ستبحث مدى إمكانية التعاقد مع المستشفيات الخاصة في المحافظة لاستقبال حالات كورونا، والتعاون كذلك مع المستشفى الميداني العسكري للتخفيف عن المستشفيات الحكومية.

وعرض مدير مستشفى الأمير هاشم العسكري العميد هاشم الجميعان لإيجاز عن المستشفى الميداني الذي يتسع لــ 300 سرير، منها 240 سرير عزل و48 سرير عناية مركزة و12 سريرا عناية متوسطة.

من جهته، طالب مدير صحة الزرقاء الدكتور خليل الرواحنةً بجهاز فحص كورونا إلى جانب الجهاز الموجود في مستشفى الزرقاء الجديد لاستيعاب الزيادة في عينات الفحص، وإعادة تأهيل المراكز الصحية لتلبية الاحتياجات المتزايدة.

ودعا مديرا مستشفى الزرقاء الحكومي الدكتور مبروك السريحين ومستشفى الأمير فيصل الدكتور نشأت فرح إلى معالجة النقص في أطباء الاختصاص والكوادر الطبية والتمريضية في مستشفيات الزرقاء.