Logo 2 Image




بيان صادر عن مجلس النواب

بسم الله الرحمن الرحيم
يعبر مجلس النواب الأردني عن أصدق عبارات التهنئة والترحيب بنتائج قمة العلا التي انعقدت بالمملكة العربية السعودية، وأعادت العلاقات الأخوية بين دول مجلس التعاون الخليجي الشقيقة إلى وضعها الطبيعي، وأحيت الأمل في نفوسنا جميعا بمستقبل أكثر تقاربا وتعاونا أخويا بين دولنا العربية، بما يحقق آمالنا بالتضامن القومي، الذي تطمح إليه الشعوب العربية، خدمة للمصالح القومية المشتركة، وتعزيزا للتعاون الذي يحفظ أمن واستقرار بلادنا العربية وقوتها وازدهارها وتقدمها .
إن عودة علاقات الأخوة إلى مجراها الطبيعي سيظل دائما موقفا معبرا عن القيم والمبادئ التي يؤمن بها بلدنا الأردن تجاه قوة ووحدة الموقف العربي في تحقيق أماني الشعوب العربية، تلك المبادئ التي يحمل لواءها جلالة قائدنا الملك عبدالله الثاني ابن الحسين حفظه الله ورعاه، ويبذل في سبيلها كل ما يستطيع من أجل ضمان الأمن والتعاون العربي، وتفعيل عناصر قوته أمام التحديات التي يواجهها على المستويات القومية والإقليمية والدولية.
وإذ نبارك ذلك الإنجاز الذي تم تحقيقه بين إخواننا في مجلس التعاون الخليجي ، فإننا نسأل الله العلي القدير أن يحفظ بلادنا العربية من كل سوء ، وأن يجعل المحبة والوئام والنوايا الطيبة منطلقا لمرحلة جديدة من التعاون والتنسيق الأخوي ، في نطاق مسيرة العمل العربي المشترك ، بإذن الله وتوفيقه .