Logo 2 Image




"الصحة النيابية" تطالب الحكومة بتحقيق عاجل وفورى بحادثة السلط

 نعى رئيس لجنة الصحة النيابية، الدكتور احمد السراحنة، وفاة عدد من المرضى جراء انقطاع الاوكسجين اليوم السبت  في مستشفى الحسين الحكومي بمدينة السلط.
وقال السراحنة، فى بيان أصدرته اللجنة اليوم السبت، إن تلك الحادثة أفجعت قلوب الأردنيين، مطالبا الحكومة القيام بمسؤولياتها وكشف الأسباب التي أودت بحياة المرضى ومحاسبة المقصرين بهذا الشأن.
وزاد ان لجنة الصحة النيابية التي تابعت الحدث ستعمل على اتخاذ كل الإجراءات اللازمة بعد الوقوف على كافة المعطيات والأسباب، مثمنا الزيارة الفورية التي قام بها جلالة الملك عبدالله الثاني للمستشفى للوقوف على حيثيات الحدث الجلل.
وقدر السراحنة عاليا الفزعة التي لباها أبناء الوطن الواحد تجاه نداء أهالي المرضى الذين سرعان ما لبوا النداء وتوافدوا على المستشفى للتبرع بأسطوانات الأوكسجين وحسب امكاناتهم.
وأكد أنه وأعضاء اللجنة حرصوا على متابعة الحالة الصحية  للمرضى وعلاجهم، وتقديم كامل الدعم لهم حتى يستعيدوا عافيتهم.
وشدد السراحنة على أن الحكومة مطالبة بضرورة القيام بالتحقيق العاجل والفورى، وتحديد المسؤولية ومعاقبة المقصرين مع الاهتمام بالرعاية الصحية للمرضى.
وأكد أن المحاسبة ستكون من أولويات المرحلة القادمة، ولكن هذا لا يعنى التوقف عند هذا الحد، لافتا الى أن القطاع الصحي يحتاج الى المزيد من تطوير شامل لكل مرافقه، ووضع ضوابط تمنع وقوع مثل هذه الاحداث مستقبلا، مؤكدا ان ما حدث يجب ان  يدفع الحكومة لتوفير الدعم اللازم لتطوير القطاع الصحي.
ونعى أعضاء لجنة الصحة النيابية المتوفين، مقدمين العزاء لذويهم ومتمنين الشفاء العاجل لباقي المرضى .